أخبار الجمعية السعودية
مبايعة أعضاء جمعية (عقيدة) لسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان « » تحميل الرسائل المسجلة في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن « » تقيم الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب بالتعاون مع كلية الدعوة وأصول الدين دورة، بعنوان: صناعة الوعي ضد الأفكار المنحرفة « » يقدم مركز يقين الدورة التأهيلية الثانية (الإلحاد المعاصر) في الرد على شبهات التيارات الهدامة المعاصرة « » الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب تقيم دورة علمية بعنوان: « » الفائزون في المسابقة العقدية الثانية في برنامج (مسائل في العقيدة) لعام 1438هـ « » يسر اللجنة النسائية للجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب أن تعلن عن عدد من الدروس العلمية « » يتقدم منسوبو جمعية (عقيدة) بتهنئة فضيلة الأستاذ الدكتور علي بن محمد الشهراني (عضو الجمعية) بمناسبة تعيينه عضو في مجلس الشورى؛ متمنين لفضيلته التوفيق والسداد. « » رئيس مجلس إدارة الجمعية الأستاذ الدكتور صالح بن عبد العزيز سندي يشارك في فعاليات مؤتمر « » جلسة لمجلة الدراسات العقدية « » حلقات مسابقة برنامج مسائل في العقيدة (الثانية) لعام1438هـ « » مسابقات جمعية (عقيدة) لعام 1438هـ « » تعلن جمعية (عقيدة) عن منحة كريمة لمنسوبي الجمعية مقدمة من بيت الخبرة للاستشارات القضائية « » يتقدم منسوبو جمعية العقيدة بتهنئة معالي الدكتور حاتم بن حسن المرزوقي بمناسبة صدور الأمر الملكي الكريم بتعيينه مديرًا للجامعة الإسلامية، متمنين لمعاليه التوفيق والسداد وللجامعة المزيد من التقدم في ظل إدارته وتحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله « » انعقاد برنامج المدارسة العلمية الثالث « »
أخبار العقيدة
فتاوى فى العقيدة
روابط فى العقيدة
 
 







المتواجدون الان

1

عدد زوار الموقع

4073182
تفاصيل الموضوع


الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب تستنكر جريمة تفجير مسجد قوات الطوارئ بأبها

تاريخ الموضوع : 7/8/2015 الموافق الجمعة 22 شوال 1436 هـ | عدد الزيارات : 2048

 

(وَسَعَى فِي خَرَابِهَا)

الحمد لله وحده، وصلى الله وسلم على عبده ورسوله محمد، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن السعي في خراب بيوت الله ظلمٌ بالغ، ومنكرٌ عظيم، والله تعالى يقول: {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُولَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.

وإن العجب لا ينقضي ممن يتدين بهذا الظلم! فأي دين هذا الذي يبيح انتهاك حرمة بيوت الله التي أذن أن تُرفع؛ بقتل قاصديها وهم يؤدون فريضة ربهم، وتحويلهم إلى أشلاء تتناثر دماؤهم على المصاحف الممزقة؟!

أي دين هذا الذي يجعل بيوت الله الآمنة المطمئنة: مظنة خوف وهلع، وساحة تقتيل وتدمير؟!

إن تفجير أتباع (داعش) مسجدَ قوات الطوارئ بأبها (في 21/10/1436هـ) لهو جناية قد بلغت من الشناعة الغاية، ومن الخبث المنتهى؛ فلم يرعوا حرمة المصحف، ولا حرمة المسجد، ولا حرمة العبادة، ولا حرمة الدم المسلم، وهو شيءٌ لم يسبقهم إليه إلا القرامطة والحشاشون وأضرابهم من الباطنية الذين لم يكونوا من الإسلام في قليل ولا كثير.

وإن الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب وهي تستنكر هذه الجريمة؛ لتستنهض همم ذوي العلم والرأي للتعاون على التصدي لهذا التيار الخارجي الضال، وتفكيك أطروحاته ونقض شبهاته؛ فالفكر يقارع بالفكر.

وهذا باب من أبواب الجهاد الشريفة؛ إذ هو ذود عن حياض الدين، ودفع تشويه الغلاة الخوارج له.

حفظ الله بلادنا وبلاد المسلمين من تحريف الجاهلين وغلو الغالين وحقد الحاقدين وضلال الخوارج المارقين.

وصلى الله على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه وسلم.

رئيس مجلس إدارة الجمعية العلمية السعودية

لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب

أ.د. صالح بن عبد العزيز بن عثمان سندي


Bookmark and Share



إضافة التعليق

*



*



*صياغة الإيميل غير صحيحة



*



*



*